ثقافة جنسية

الشريك غير المناسب

 الشريك غير المناسب

يمكن للرجل أن يأسر قلب المرأة من إبتسامة إعجاب أو اهتمام بسيط،

Advertisement

و هذا ما يوتطد العلاقة بين الشريكين، و لكن كيف يمكنك معرفة ما أن

Advertisement

كنتي تهدرين وقت مع شريكك، وأنه ليس الشخص المناسب لك،

فعدم تبادل المشاعر يعمل على بناء فجوة لا يمكن التعامل معها،

لذلك سنقدم لك بعض المؤشرات التي قد تساعدك بمعرفة بأن الشريك ليس مناسبا لك، و منها …

 

 الشريك غير المناسب

  • تعلقه بتجربة سابقة له :

عند ملاحظة أن الشريك لا يمكن أن يستمر بحياته دون أن يربط حاضره معك بتجربة سابقة له،

و إظهار التحفظات و خوفه من تعرضه لما مر به سابقا، يفترض بك أن تحاول

أن تحاول أن تستمع جيدا له، و محاولة عدم التطرق إلى ما يزعجه،

و لكن في حال عدم تحسن العلاقة، عليك أن تعي تماما بأن العلاقة

التي ستربط بينكما ستكون محفوفة بالتحديات.

 الشريك غير المناسب

  • الشعور بأنك غير مرغوب بك :

التواصل و تبادل الإهتمام و الهدايا و إظهار المشاعر هي من الأمور التي

تساعد في استمرار العلاقات الزوجية، و لكن عند ملاحظة العكس من الشريك،

يفضل حينها محاولة معالجة الأمر أو الإنسحاب و معرفة أنك شخص غير مرغوب به في حياة الطرف الأخر.

 

  • عدم الشعور بالراحة برفقته:

إن عدم القدرة على التصرف على طبيعتك بالقرب من الشريك،

هي إحدى الإشارات التي تدفعك للإنتباه بأنكما غير مناسبين لبعضكما،

فالشعور الغريزي بالراحة برفقة الخطيب أو الزوج، هي من الأمور التي تشجع الطرفين

للتمسك ببعضهما و تحدي كل المشاكل و الصعوبات التي تواجههما.

  • التشكيك بكل خطواته:

الشعور بالغيرة و الشك هي من أكثر المشاعر إيلاما، و تصاحبها مجموعة

من موجات الغضب المصاحبة بالمشاكل التي تهدد استمرارية أي علاقة،

فاستجوابك اللارادي لكل تحركات الشريك هي أكبر دليل على عدم الشعور بالأمان برفقته،

لأن إحترام الثقة و الإحترام من الأمور المهمة في الحياة و ذات تأثير إيجابي على الحياة.

 

Advertisement