السعودية

القصة كاملة لهروب الفتاة السعودية الى جورجيا

 

القصة كاملة لهروب الفتاة السعودية الى جورجيا

في غضون الأيام القليلة الماضية اشتعلت المواقع الإلكترونية ومواقع التواصل الاجتماعي

Advertisement

بخبر من أغرب ما يكون وهو هروب فتاة سعودية مراهقة إلى جمهورية جورجيا

Advertisement

بدون أي أسباب مقنعة، ولم يصل الأمر إلى هذا الحد فقط بل إن هذه الفتاة

حملت معها جوازات السفر الخاصة بعائلتها والجوالات ومبلغ مالي مما يثير

القضية غموضا ويجعلها من أهم القضايا التي تشغل الجميع الآن،

ولكن يمكن التعرف إلى تفاصيل هروب هذه الفتاة والأسباب وراء ذلك من خلال هذا المقال.

تفاصيل هروب مراهقة سعودية إلى جورجيا

قدمت سفارة خادم الحرمين الشريفين لدى تركيا بيانا عن هروب فتاة سعودية

من تركيا إلى جمهورية جورجيا من بعد تلقي بلاغا من أسرة سعودية قادمة

إلى مدينة طرابزون في الشمال التركي بغرض السياحة عن اختفاء ابنتهم

المراهقة والتي تبلغ من العمر 17 عاما وقد أخذت معها جميع جوازات سفر أفراد الأسرة

وهواتفهم الجوالة ، وقد ثبت من خلال التحريات والبحث بأن الفتاة المراهقة

قد غادرت إلى جمهورية جورجيا عبر منفذ البري الحدودي مع طرابزون

وقد تم التأكد من خلال إفادة سائق التاكسي الذي طلبت منه الفتاة

بالسفر إلى جورجيا، وعلى إثره تعمل الجهات المعنية بجمهورية جورجيا

باتخاذ كل المعلومات لإعادة هذه الفتاة إلى أسرتها التي تعيش

في ظروف نفسية وصحية حرجة جدا ، ومن خلال هذا التصرف الغريب

قد نبهت الوزارة بالتنبيه على أولياء الأمور بالحرص على متابعة أولادهم والاحتفاظ

بوثائق السفر في مكان آمن، وقد ذكرت مصادر مقربة من عائلة الفتاة بأن

الفتاة قد اختطفت ولم تهرب في حين لن تؤكد مصادر رسمية ذلك.

القصة كاملة لهروب الفتاة السعودية الى جورجيا

أسباب هروب الفتاة السعودية إلى جورجيا

أثار حساب منسوب إلى الفتاة الهاربة والتي تدعى دانه المعيوف إلى جورجيا الجدل

على موقع التواصل الاجتماعي تويتر خاصة بعد سرد مجموعة من التغريدات التي

أوضحت فيها الفتاة أسباب هروبها من أهلها، وقد زعمت الفتاة من خلال

هذه التغريدات أنها تتعرض للعنف والربط بالسلاسل هي وأفراد أسرتها

وإخوتها الصغار وقد وثقت ذلك من خلال مقطع الفيديو، كما أنها اشتكت

من أنها تعرضت للتحرش على يد أخيها الأكبر، وأيضا أجبرت على الزواج

من رجل خمسيني، وقد هددت بذلك عائلتها برفع قضية لدى القضاء التركي ،

كما قامت هذه الفتاة بترجمة تغريداتها إلى اللغة الإنجليزية.

وهذه هي التغريدات الخاصة بها


وكتبت الفتاة في سلسلة تغريدات قائلة: “بيان من الفتاة الهاربة إلى عائلتها: لا شأن لكم إلى أي دولة وصلت الآن، وإن لم تسحبوا البلاغ خلال مدة أقصاها 48 ساعة، وتتوقفوا عن الكذب على الجهات الإعلامية وتضليل المجتمع ضدي فسوف أنشر الأدلة المصورة بالفيديو أنكم تربطونني أنا وأخوتي الصغار بالسلاسل وتعذبوننا، بما أن جوازاتكم معي فهذا غالبًا يعني أنكم في تركيا، وانتشار دليل قاطع على تعذيبكم للأطفال سيعرضكم للمحاكمة في القضاء التركي، ناهيكم عن نشري لإثباتات عن تحرش أخي الكبير بي وأنا نائمة، وإجباري على الزواج من رجل خمسيني، وعن تهديداتكم العديدة لي بالقتل بمجرد تأخيري لوقت صلاة بسبب النسيان أو النوم ” .
وأضافت الفتاة التي تبلغ من العمر 17 عامًا: “أنا أحمل الأدلة المصوّرة على ما أقول، وإن لم تسحبوا البلاغ فلا تلوموا سوى أنفسكم وسوف أنشرها هنا وأراسل محامين في تركيا تطوّعوا لمساعدتي بعدما عرضت عليهم الأدلة وهم على استعداد تام لرفع قضية عليكم ” .

ردود مواقع التواصل الاجتماعي

أشعل خبر هروب الفتاة المراهقة من تركيا إلى جمهورية جورجيا اهتمام متابعي مواقع التواصل الاجتماعي حيث اعتبر من أوائل الأخبار المتداولة نظرا لأهميته وغموضه فلم يتم الكشف بعد من جهات رسمية عن السبب وراء هروب هذه الفتاة، وقد أطلق النشطاء على موقع التواصل الاجتماعي تويتر هاشتاق يحمل عنوان #هروب_فتاة_سعودية_إلى_جورجيا حيث احتل أعلى ترند في تويتر السعودية وقد غرد النشطاء حوله ، فقد آثار التساؤلات حول سبب هروب الفتاة من أهلها وزعمها بأنها تتعرض للعنف في حين ذهبت للسياحة مع عائلتها في تركيا، كما أنها تتقن اللغة الإنجليزية وقد ترجمت كل تغريداتها باللغة الإنجليزية، وقد شك الكثير من المغردين بانتماء هذه الفتاة إلى منظمات حقوقية قد نسقت معهم من قبل خاصة وأن حسابها الشخصي على تويتر قد تابعت فيه حسابات لبعض مسئولي الشرطة في السويد، ومن ناحية أخرى فقد تعاطف معها الكثير من النشطاء خاصة وأنها قد روت معاناتها والعنف التي تعرضت له، وقد ذهب فريق ثالث بأن هذا الحساب ربنا يكون لشخص وهمي استغل القضية وانشغال الكثيرين بها.

 

 

نهاية

هناك حلقة مفقودة لابد من العثور عليها من قبل المسئولين سواء في جورجيا

أو لدى السفارة السعودية في تركيا، لأن هذه الفتاة بعدها صغيرة حتى

تتمكن من الهروب إلى جمهورية جورجيا ولماذا اختارت جمهورية جورجيا بالذات ؟

في الوقت التي هي موجودة في تركيا لتستمع بأحلى أوقاتها مع العائلة

في سياحة عائلية، فطالما أنها من أسرة عنيفة إلى هذا الحد فلماذا يتم السفر إلى تركيا ؟

إذن فهناك ملابسات لابد من الكشف عنها خاصة وأن الكثير قد رجح انتمائها

إلى منظمات حقوقية لإثارة القضية وجعلها قضية رأي عام .

Advertisement
Rate this post