صحة

الولادة تحت الماء 

الولادة تحت الماء 

الولاده المائية او الولادة تحت الماء هي عبارة عن حوض استحمام كبير مليء بالماء الدافيء يتم تدريب الام على الولاده في هذا الحوض وكانت هذه العملية مستخدمة في الدول الاوربية منذ فترة ثم دخلت الى الشرق الاوسط كيف تتم الولادة تحت الماء ؟

Advertisement

الولادة

درجة حرارة ماء الحوض ينبغي ان تتراوح مابين 95- 100 فهرنهايت ولاتزيد عن ذلك لانها قد تسبب ارتفاع في ضغط جسم الام والذي يمكن ان يرفع معدل ضربات قلب الجنين، ويمكن للام النزول في الحوض في اي وقت حتى مع بداية نزول مخاض الولادة فهذا يجعلها تسترخى ويساعدها على تسريع الولادة.

Advertisement

بالإضافة إلى ذلك فإن كمية الماء الموجودة ضمن الحوض تؤمن لك بعض العوم و تخفف الضغط عن المعدة و الظهر، فاغلب السيدات اللاتى ولدن بهذه الطربقة لاحظن أنهن شعرن بالإسترخاء التام في حوض الولادة وأن توسع الرحم تم بسرعة كبيرة والطفل انزلق دون الشعور به، واظهرت دراسة حديثة شملت على 2,939 إمرأةَ انخفاض في إستعمال التخدير بالنسبة للسيدات اللواتي غمرن في الماء أثناء المرحلة الأولى للوضع مقارنة مع النساء اللواتي كن على السرير طوال الوقت، إلا أن تخفيف الألم لم يكن الفائدة الوحيدة لهذا النوع من الولادة، فبالإضافة إلى ذلك فإن العديد من الأشخاص يشعر بأن الولادة في الماء ممتعة أكثر للطفل و ذلك لأن الماء يقلد الجو ضمن الرحم .

من الفوائد الأخرى لـ الولادة تحت الماء

هي سلامة منطقة العجان لدى المرأة فالمياه توفر دعم لعضلات العجان بإبطاء نزول رأس الطفل وبالتالي تقلل فرص الشقوق والحاجة للقص لعمل ما يعرف بالتوسيع وقت الولاده بالإضافة إلى ذلك، فإن المياه الدافئة لها تأثير على تليين الأنسجة و تمددها بالتالي تنخفض مخاطر تشققات الجلد في هذا الموضع. . .
الولادة

Advertisement
Rate this post