قصص و عبر

تزوجت وياليتنى لم اتزوج

تزوجت وياليتنى لم اتزوج

تقول الزوجة

أنافتاه عمري واحد و عشرين سنه:أحمل أشهادة الثانويه
متزوجه ؛أود أن أحكي قصتي منذو طفولتي؛….
أمي أمرأه جمليه تزوجت في عمر ١٨من رجل يبلغ من العمر ثلاثين عام
وأنجبت ولدين.وبعد فتره كان هناك مشاكل بينهم وطلبت الطلاق وتركت أخواني يعيشون مع أبوهم؛
وبعد تسعة أشهر.. تقدم لها رجل أخر.متزوج من أمرأه أخرى…
ولديه أطفال منها؛ طبعآ وافقة وتم الزوج وعاشة معاه مده ثم حملت وبعد تسعة أشهر أنجبت (طفله).
هذه الطفله تكون ..<<أنا>>..عشت مع والدي عشر سنين فقط ..لم تنجب أمي من أبي غيرى ؛
بعدها توفي أبي ثم أنتقلنا للعيش مع جدي والد أمي ،ولما بلغت ثلاثة عشر سنه وست شهور؛ تقدم لي أبن خالتي.
شاب وسيم يعمل مع والده في الأعمال الحره؛وطبعاً بدون مايكون عندي خبر أمي وافقت ..
وفي يوم من الأيام صحية المغرب وكان عندنا عشاء وضيوف… البيت كان مزدحم ¿…
أنا ماكنت عارفه أيش المناسبه وليش ماأحد صحاني….؟ المهم غسلت وجهي وغيرت ملابسي؛
وأنا نازله من الدرج حصلت جدتي؛ وقالت :..بنتي الحلوه وين نازله ..؟؟
قلت :..بنزل أشوف الضيوف.
قالت :..لاياماما أنتي ردي غرفتك ودرسي؛هذه عزومة حريم كبار .
أنا صدقتها ورديت غرفتي.واليوم الثاني كان ولد خالتي عندنا في المجلس جاتني أمي
وقالت:..تعالي معاي المطبخ
رحت معاها وعطتني القهوه.
وقالت :..وديها حق جدك؛
أنا على نياتي أخذتها ودخلت على جدي في المجلس..

Advertisement

وحصلت ولد خالتي جالس معاه استحيت ونزلتها عند الباب
ورجعت بسرعه عند أمي

Advertisement

وقلت لها:.. ياماما ولد خالتي جالس معاه؛حطيتها عند الباب ورجعت .
أمي عصبت علي وقالت :..مافيه مشكله ردي و دخليها أنتي توك صغيره وهذه ولد خالتك عادي؛
رديت للمجلس وخذت الترامس وعطيتها حق جدي.وأنا منزله راسي ولد خالتي يطالعني ويبتسم ؛
كيفك ..؟كيف الدراسه معاك..؟
رديت بصوت منخفض.. تمام وطلعت.
وبختصار بعد خمس شهور جانا المهر وخبرتني أمي أني راح أتزوج .من ولدخالتي بعد شهر.
و جلست أصيح.. أنا صغيره وكيف..؟ وكيف..؟ …..الخ.
المهم مافي اليد حيله وبعد شهر تزوجت وسافرة معاه وعشنا مع أهله .
كنت أصغر وحده في البيت ؛طفله ماأعرف أيش المسؤليه ولا حقوق زوج كل همي طلعات مع البنات.والدجه .
وزوجي يقضي أغلب وقته مع ربعه أوقات كثيره يرد سكرااان ويطقني على أتفه الأسباب،يقول لاتتدخلي في حياتي ؛
كنت أنا أستخدم موانع الحمل وبعد سنتين.طلبت خالتي مني أتركها عشان أحمل وما صار لي أربعه شهور الا وأنا حامل ؛
طبعآ فرح زوجي وكل الأهل . وشهر بعد شهر ..وفي الشهر السادس.كنا طالعين باالسياره راح نحضر عشاء في بيت خالي .
وفجأه طلعة علينا سياره مسرعه كان فيها ثلاث شباب؛,,وقدر الله وسوينا حادث توفي آثنين من الشباب والثالث وضعه خطير.
وأنا دشيت في غيبوبه أسبوع وكان معاي نزيف داخلي؛وبعد فتره حمدلله خفيت وصحيت من الغيبوبه وعرفت أني فقدت الطفل كان ولد.
حزنت كثير وخفف علي وجود أهلي كانت أمي طوال فترة مرضي معاي.
نسيت أحكي عن زوجي<زوجي إصيب عنده العمود الفقري كثير أصبح مشلوش؛ظل فتره في المشفى وبعدها خرج للبيت .
وصارت الأوضاع كثير مشوشه بينا والحياة أصبحت صعبه؛ماقدرنا نتأقلم مع الوضع؛صار فيه مشاكل.
ولما الوضع خرج عن السيطره أنا طلبت الطلاق هو قدر الوضع وطلق بدون مشاكل وانفصلنا؛وكل واحد راح بطريقه؛
أنا رحت وعشت عند أخوي الكبير من أبوي وزوجته بس للأسف زوجته أنسانه لاتطاق نكديه وغيوره وخوي مايسمع فيها ؛؛
ظليت معاهم أربعة شهور..بس ماقدرت أتحمل أكثر من هذه الفتره وبعدها سافرت رحت أعيش عند ،أمي في بيت زوجها الأول
مع أخواني ألأثنين.. لأن أمي ردت على زوجها الأول بعد زواجي؛ بفتره أمي جابت ولد وبنت بعد ماردت على عمي(زوجها)
وبعد مده توفي عمي كان معاه القلب.رديت أكمل دراستي وبعد ثلاث سنين؛أخوي الكبير من أمي تقدم عنده ولد عمه وخطبني
وافق عليه دغررري… أنا في البدايه رفضت بس أخوي جلس يقنعني؛لين وافقت عليه وتزوجت بس ياليتني ماتزوجت؛
وظليت عايشه بدون زواج وكتفيت بتجربه الزواج الاولى..لأنه طلع كثير بارد ومايعرف شي عن المسؤلية”
الزواج عنده بس علاقه جسديه فقط ؛ لايعرف أيش الحب ولا المشاعر الزوجيه،ولأعظم من هذه كثير ماسك..كل شي عنده بالقطاره،
قبل ما أتزوجه. كان يظهر عكس ذالك،الكرم والأخلاق الحلوه،وبعد الزواج بفتره عرفته على حقيقته.مجرد تمثيل وكذب
الحمدلله أهلي مو مقصرين معاي..حاولت كثير أغيره بس بدون فايد.لاحياة لمن تنادي_وخاصة فيه صفه المسك (البخل)هذه،
أوقات كثيره أفكر في الطلاق،بس أخاف من نظره المجتمع ماترحم ..مطلقه مرتين.أكيد فيها كذا وكذا وكذا،الناس مالها الا أظاهر،
أنا نفسيتي تعبانه حاسه أني عايشه في هذه الحياه بدون هدف .فقط أنتظر المستقبل المجهول ..
أيش راح يكون أحسن من الي راح.. ولاراح يكون أسوء؟!!
هذا الشي تركته للقدر،هو وحده يحدده…وفي يوم من الأيام جاني مسج،من الجوال يتكلم عن ******.دردشه في الجوال أسمه‎ ppt
واشتركت فيه ويوم عن يوم صرت أبدع فيه أكثر وأكثر واكون علاقات..وتعرفت على شباب وبنات،
حسيت فيه حاجه تسد فراغي وتنسيني عن التفكيرفي المستقبل المجهول.وصبحت أقضي معظم وقتي،وأنا أدردش وستهبل
،وصرت مشهوره في المكاتب (القنوات)
بأسم((الأميرة ساندرا))”((أموله الأموره))”((بنت أبوها”))
كثير نكات،وقبل موسم الحج بعشر أيام،يوم ألأربعاء كنت طالعه أنا واختي وحماتي،ألساعه ١٠ص”
مشوار وقلنا نمر السوق ناخذ كم شغله .وحنا واقفين عند أحدا المحلات، وأنا أطالع الا فيه شاب على جيب،جالس يطالعني
ويأشر بأيده كان ماسك الرقم ،طبعا نزلت راسي سويت نفسي ماشفته.شوي الا وهو نازل من السيارة شاب وسيم طويل مثل الملاك،
قرب مني وقط الرقم ورجع وركب سيارته وحرك. أنابعد ماشفته حرك،رحت وخذت الرقم بدون ماأحد ينتبه؛ وردينا للبيت .
وفي اليوم الثاني أتصلت فيه،من رقم ماأحد يعرفه كنت أستخدمه بس حق الطقطقه.
الو _مرحبا،كيفك.
وجلست أحكي معاه وقام يتغزل في جسمي؛وفي عيوني، آسلوبه كان عادي كثير؛صراحه في البدايه .ماعجبني ؛
حاله من حال الشباب الي أدردش معاهم،بس هو كان غير لأنه من نفس المنطقه ؛واستمرت علاقتي فيه شهور.
أوقات مره مرتين في الأسبوع؛أتصل فيه ،،ووقات يمر شهر بدون ماأتصل فيه، ومع الأيام صار يطلب يشوفني؛
في البدايه ترددت كثير،وبعدها وأفقت .بس كان عندي شرط وأحد أنه،يخبرني عن هويته؛أسمه ،أسم أبوه،من أي عائله
اهو حكالي بس ماصدقته ،وقلتله لازم تصور بطاقتك وترسلهابمسج ؛عشان أتأكد أنك صادق.هو خاف
وقال صدقيني بس أشوفك راح،أخليك تشوفيها،وتواعدنا نشوف بعض بعد المغرب في شقتي.زوجي كان مسافر
وبعد المغرب تقابلنا،وجلست معاه.وفعلا وفاء بوعده ؛طلع بطاقته الشخصيه من جيبته،وخلاني أشوفها
وخبرني كمان أنه متزوج ،ومن قرادة حضي طلع أبوه يعرف عمي أبو زوجي،صراحه أرتبكت بس ماخليته يحس فيني،
قعدنا مع بعض تقريبآ نص ساعه.كان وقت حلو كثير،اهو مايعرف شي عني كل مره أحكي له شي.جننته،
وبعدها صرت أنا أطلب مقابلته.كان طول الفتره هذي للي آقابله فيها ماكنت مقتنعه أبدآ بلي جالسه أسويه؛
بس كنت حابه أنتقم.من مين..؟! صدقوني ماني عارفه،..وفتره بعد فتره حسيت أني تعلقت فيه؛هو شخص كثيييييييير حبوب
قلبه مثل الحليب الصافي، دمه خفيف (على قول إخوانا المصرين )مثل الشربات…بس عنده صفه ترفع ظغطي؛كثير
يحب يمدح ويفتخر بنفسه،,,أنا حلو ,,أنا البنات يموتون فيه,,؛لاأني جميل,,.أناأعترف أنه وسيم وحلو.
لكن وربي جماله أخر شي كنت أفكر فيه،أنا لو مارتحت له صدقوني جماله أبدآ مراح يشفع له عندي؛ا
هو يقول أن هدفه من هذه العلاقه،..يكون بس موجه لي ونصائح .. لاأنه حاس أني كثير مضيعه حالي ومتهوره،
وفعلآ كان على طول يحاول يساعدني ويغير من تفكيري ، الطايش؛وينصحني.ويخاف علي ..
اوقات كثير كنا نتزاعل ونتجاكر بس نرجع نتصالح،،
ويشهد الله أن له فضل كبير بعد الله علي،كنت أحمد ربي إني تعرفت على هذا الأنسان.لوكان واحد ثاني كان العكس أستغل نقطه ضعفي،

تزوجت وياليتنى لم اتزوج

تزوجت وياليتنى لم اتزوج

 

وضيعني أكثرمما أنا ضايعه_وشهر بعد شهر وبعد مامرت سنه حسيت أني حبيته من كل قلبي .
مااقدر أستغني عنه،قطعت كل علاقاتي الي قبل عن طريق ال******؛واصبح ما في حياتي غيره هو الأخ، والأب ،و****** ،والصديق
لقيت معاه الحنان،الي فقدته، سنين طويله وأنا أدور عليه¿¿¿

تزوجت وياليتنى لم اتزوج

وهو كذالك؛حاس بنفس الأحساس،أتمني من كل قلبي أن ربي يسعده ويحفظه ويخليه ليه..
أعرف أن هذه العلاقه حرام وكمان خيانه حق زوجي وأنا ماني جالسه أشجع البنات على مثل هذه العلاقات.
وخاصاً أن معظم الشباب ذئاب بشريه نادرآ مايصادفك الحظ وتحصلي شخص نية كويسه وسليمه،
أنا وضعي وظروفي وزوجي ماتركو لي خيار أخر..
أدري فيه ناس حالتهم أصعب من حالتي،يمكن تتسائلون ليش أنا كاتبه قصتي..؟؟
أنا راح أخبركم أيش السبب..حابه أوصل رساله لك ،أم وأب مسؤؤل عن آولاده ..
أنهم مايكونوا أهم سبب في ضايع مستقبل، وحياتهم اولادهم،لازم يكونوا قرييبين منهم .يفهمونهم، يتناقشون معاهم
وحرام يسلمون بناتهم الأشخاص مايستاهلونهم، لأنهم قطعه منهم.وقول حق كل زوج،أذا أنت موقد مسؤلية الزواج ليش تتزوج؟¡¡
وتظلم بنت الناس معاك ،لازم تعرف أن الزواج عشره.وتفاهم ومشاركه.وتبادل مشاعر صادقه وحب متبادل..
وتحمل مسؤليه من نفقه ومسكن وراحه وستقرار،،،،الأنسان من طبيعته أذا ماحصل الحب والأمان.والراحه النفسيه
في المكان الي إهو عايش فيه…فشي إكيد أنه راح يبحث عنها برى.وهذه إهوماحصل معاااااي،وسلام هو الختام .

Advertisement
تزوجت وياليتنى لم اتزوج
Rate this post