ثقافة جنسية

حقائق عجيبة لا تعرفها عن الواقي الذكري في الثقافة الغربية !

حقائق عجيبة لا تعرفها عن الواقي الذكري في الثقافة الغربية !

حقائق عجيبة لا تعرفها عن الواقي الذكري في الثقافة الغربية !

يعد الواقي الذكري من أفضل وسائل تنظيم النسل و الوقاية من الأمراض المتنقلة جنسيا،

Advertisement

فبعض الأشخاص يستعملونه إلى جانب حبوب منع الحمل.

و رغم استعمال الكثير من الرجال للواقي الذكري بطريقة طبيعية

Advertisement

إلا أن العديد منهم لا يعرفون عن تاريخه أي معلومة.

هنا نستعرض لكم أبرز الحقائق التي يعرفها الغرب عن الواقي الذكري و التي نجهلها.

واقي ذكري

أولا: الحيوانات المنوية و الواقي الذكري :
في أول مرة سمعت فيها عن الواقي الذكري لابد أن يتبادر إلى ذهنك

انه ابتكار جديد اخترع من سنوات قليلة. لكن الحقيقة غير ذلك،

فالواقي الذكري يعتبر أول طريقة تم ابتكارها لتنظيم النسل،

بعد أن كان الرجال في النمسا يستعملون أمعاء الخنازير سنة 1640 كنوع من الواقي الذكري،

و ذلك بعد أن يضعوها في الماء الساخن لتعقيمها.

 

ثانيا: الواقي الذكري و عيد الحب :

في آخر عيد حب مضى، تم استعمال 87 واقيا ذكريا لكل ثانية في الولايات المتحدة الأمريكية

حسب الإحصائيات.

ثالثا: القوات النازية :
لطالما عرف النظام النازي بسيطرته الخبيثة على المستعمرات،

حيث كان الجيش النازي أول جيش في العالم يقدم لجنوده مجموعة

من الأوقية الذكرية لاستعمالها في غزو البلاد الأوروبية إذا لزم الأمر.

أما في الحرب العالمية الثانية فقد تعرض أكثر من 400 ألف جندي من الجيش الأمريكي

و البريطاني إلى الإصابة بمرض الزهري و مرض السيلان

و أمراض جنسية أخرى نتجت عن علاقات غير مشروعة

.

رابعا: قدرة التحمل :
مهما كانت كمية السائل المنوية الناتجة عن العلاقة

و مهما اختلفت حسب كل الرجل خلال عملية القذف،

إلا أن الواقي يستطيع تحملها دون أي شك أو خوف من التسرب،

حيث أن الأوقية الذكرية مصنوعة لتحمل نحو 4 لترات من المياه.

صناعة الواقي الذكري

خامسا: واقي قصير :
في أحد المحاولات من أجل تطوير نوع الواقي الذكري،

تم ابتكار واق ذكري جديد في القرن الثامن عشر، يتم استعماله على رأس القضيب فقط،

و لكن لم يستمر إنتاج هذه الأوقية الذكرية لفترة طويلة لأن العديد من الرجال

أصيبوا بأمراض جنسية مختلفة، كما حصلت حالات وقوع حمل بين السيدات.

سادسا:إيرلندا و شنغهاي :
في أيرلندا ستجد أغلى أسعار للأوقية الذكرية في العالم،

حيث يصل ثمن الواقي الذكري الواحد فيها نحو 18 دولارات، في حين

أن شانغهاي تعتبر أرخص الدول التي تبيع الأوقية الذكرية في العالم.

سابعا: واقي لكل الرجال :
إلى غاية الآن لا وجود لأي دراسة تتحدث عن خطورة استعمال الواقي الذكري

أو تداعياته السلبية، لا بالنسبة للأشخاص السليمين و لا بالنسبة للذين

يعانون من مرض معين، ذلك أن أطباء الذكورة و العقم يقولون أن الواقي الذكري

من أكثر أدوات تحديد النسل و الوقاية أمنا بين موانع الحمل الأخرى.

Preservatif

ثامنا: تأخير القذف :
يساهم استعمال الواقي الذكري في تأخير سرعة القذف عند الرجال ،

ذلك لأنه يغطي الخلايا الحسية التي تتواجد في أسفل رأس القضيب

و التي تعتبر المسؤولة عن إرسال إشارات الشعور بالنشوة الجنسية عند الرجل،

و هي طريقة آمنة لا تتطلب تدخلا جراحيا أو تناولا لعقاقير كيميائية.

تاسعا: نسبة الخطأ :
لا تتجاوز نسبة الخطأ بالنسبة للواقي الذكري سوى 2 بالمائة فقط

من مجموع حالات الحمل، و هي النسبة الأقل بين كل وسائل تحديد النسل

الأخرى سواء الخاصة بالرجل أو الخاصة بالمرأة، و التي بها العديد من العيوب و المخاطر الصحية.

عاشرا: أنواع الواقي الذكري :
هناك العديد من أنواع و أشكال الأوقية الذكرية، فهي لم تكتفي بالشكل التقليدي،

حيث يوجد الكثير من الأشكال في الأسواق و العديد من النكهات كذلك.

الواقي

Advertisement
Rate this post