صحة

خطوات مهمة للتخفيف من القولون العصبي

  اعراض القولون العصبي وطرق العلاج الممكنة

تعتبر متلازمة القولون العصبي إحدى اضطرابات الأمعاء الغليظة الشائعة،

Advertisement

والتي تسبب عدم الراحة، والتشنج، والانتفاخ، وآلام البطن والإسهال.

Advertisement

وبالنسبة لمن يعانون من متلازمة القولون العصبي، تكون هذه الأعراض شديدة وحادة،

ولكن في كثير من الأحيان لا يتم علاجها.

 

وقد أشارت معاهد الصحة الوطنية، أن متلازمة القولون العصبي لا تعني وجود خلل ما في تكوين الأمعاء،

مثلما هو الحال مع مرض التهاب الأمعاء الذي يشمل مرض كرون والتهاب القولون التقرحي.

وعلى الرغم من عدم وجود علاج معروف لهذه الحالة حتى الآن، فإن تعلم السيطرة على المرض

يمكن أن يكون وسيلة فعالة لتخفيف الأعراض وتحسين نوعية الحياة الخاصة بالمصاب بالمرض.


أسباب الإصابة ب القولون العصبي :

يمكن الإصابة بمتلازمة القولون العصبي في أي وقت من حياة الإنسان،

إلا أنها أكثر شيوعاً خلال فترة المراهقة وسنوات الشباب الأولى.

وفي حين أن الخبراء لم يكتشفوا حتى الآن سبباً محدداً للحالة، ففي بعض الحالات،

تظهر بعد وجود عدوى في الأمعاء الغليظة.

ويرى الأطباء أن هناك مسببات أخرى للمرض. حيث يعتقد أنه يمكن الإصابة بالمرض

عن طريق وجود خلل وظيفي بالأعصاب التي تتحكم في الجهاز الهضمي،

ولكن من غير المعروف ما إذا كان الخلل الوظيفي بالأمعاء، أو النخاع الشوكي أو المخ.

ويشير بعض الباحثين إلى أنه يمكن الإصابة بالمرض خلال فترات شعور الإنسان بالتوتر.

أعراض القولون العصبي :

تتراوح أعراض الإصابة بمتلازمة القولون العصبي ما بين المعتدلة إلى الحادة. ومع اختلاف الأعراض من شخص لآخر، فإن معظم المصابين بالمرض يعانون من ألم منتظم بالمعدة، الإسهال، الإمساك، الانتفاخ، تغير في مظهر وملمس حركة الأمعاء. بعض المصابين بالمرض، أشاروا إلى أنهم يعانون من أعراض أخرى مثل الصداع والتعب والقلق.

الوقاية من القولون العصبي :

بما أن السبب وراء الإصابة بمتلازمة القولون العصبي غير معروف، فإنه لا يوجد طريقة معروفة للوقاية من المرض. ومع ذلك، يعتقد الأطباء أن الحفاظ على صحة الجهاز الهضمي قد يساعد في درء أعراض القولون العصبي. وينصح النساء بإعطاء المزيد من الاهتمام لتناول نظام غذائي غني بالألياف، وممارسة الرياضة بانتظام، حيث أنهن عرضة للإصابة بالمرض مرتين أكثر من الرجال.

 

علاج القولون العصبي :

بينما لا يوجد علاج معروف للمرض، يوصي الأطباء بمجموعة من العلاجات التي تساعد في التخفيف من الأعراض. كما أن إجراء بعض التعديلات البسيطة على نمط الحياة، من شأنه أن يخفف من حدة الأعراض. وتجدر الإشارة إلى أن بعض مشاكل الأمعاء، تحدث بسبب عدم تحمل اللاكتوز، لذا فإن تجنب منتجات الألبان سيساعد في تخفيف أو حتى القضاء على آثار متلازمة القولون العصبي. كما يجب الابتعاد عن الأطعمة المسببة للغازات مثل الفول والكرنب والملفوف البلجيكي. ولأن التوتر يلعب دوراً رئيسياً في الإصابة بمتلازمة القولون العصبي، حاول الاسترخاء والتأمل بشكل منتظم لتجنب التوتر قدر الإمكان.

إذا لم ينجح تغيير نمط الحياة فقط في تخفيف الأعراض، قد يقوم الطبيب بوصف دواء للسيطرة على أعراض متلازمة القولون العصبي، مثل مضادات التشنج (سبازمونال، كولوفاك) حيث يمكنها أن تخفف من آلام وتشنجات المعدة، بينما استخدام الملينات ومضادات الإسهال تنظم حركة الأمعاء غير المنتظمة

 

عندك قولون عصبي نصائح مهمة للتخلص من القولون العصبي
جرب تتبع الخطوات التالية:

١- قلل من القهوة والشاي ١-٢ اكواب باليوم فقط!! .
٢- تناول الخضار بكثرة (ما عدا تلك التي تؤذيك. في ناس يؤذيهم الملفوف والزهرة وفي ناس فيهم قولون عصبي ياكلون وهم مرتاحين. .
٣- تناول ٢-٣ حبات من الفاكهة يوميا
٤- تناول البقوليات!! في ناس البقوليات ما تتتعبهم وفي ناس تتعبهم! البقوليات مفيدة انقعها يومين ثلاث بالماء قبل الطهي لتزيد فائدتها وتقلل النفخة. .
٥- ابتعد عن المقلي والحلويات الدسمة والسكريات بكثرة( تؤذي القولون) .
٦- قلل من اللحوم الحمراء واكثر من اللحم الابيض وخاصة السمك.
٧- اشرب ٢-٣ ليتر من الماء يوميا .
٨- رياضة والحركة تقلل من الضغوطات اليومية وتخفف من حدة القولون العصبي .

 

7 علاجات طبيعية لمتلازمة القولون العصبي

تبدأ استراتيجية العلاج بتبني نظام غذائي تتجنب فيه مسببات القولون العصبي

كتجنب الكافين و الأطعمة الدهنية و تناول الأطعمة الغنية بالألياف

و شرب الكثير من الماء بالإضافة لإستبعاد الأطعمة التي تسبب

لك تهيج القولون العصبي بناءاً على تجربتك .

تجنب الشوكولاته والكحول، والكافيين، والمشروبات الغازية،

والسوربيتول الاصطناعي التحلية (الموجود في العلكة و النعناع الخالية من السكر)،

و سكر الفركتوز الصناعي (سكر بسيط يوجد في العسل والعديد من الفواكه)

و المعجنات و الألبان حيث يمكن لهذه الأطعمة أن تزيد الأعراض سوءاً .

إليك 7 علاجات طبيعية للقولون العصبي :-

1- النعناع الفلفلي ( الإفرنجي ) Peppermint

يستعمل النعناع الفلفلي كفاتح للشهية ويشرب كمشروب صحي ذي نكهة طبيعية.

ويحتوي النعناع الفلفلي على زيت عطري طيار بنسبة حوالي 1 %

ويحتوي على مادة المنتول بنسبة 50 – 60% ومواد أخرى مثل الاسيتالدهيد

وحمض الفاليريك والليمونين والمنتون ويسمى أيضا بالنعناع الطبي.

يعالج النعناع الفلفلي متلازمة القولون العصبي (IBS).

و تشير معظم الأبحاث أن تناول زيت النعناع عن طريق الفم يقلل من آلام في المعدة،

الانتفاخ والغازات، وحركات الأمعاء في الأشخاص الذين يعانون من متلازمة القولون العصبي IBS.

2- تناول الخمائر الطبيعية

تحتوي الخمائر الطبيعية مثل الزبادي و الخل على بكتيريا نافعة ,

تحمي تلك البكتريا النافعة الجهاز الهضمي من الكائنات الدقيقة الضارة و تقلل من نموها في الجهاز الهضمي

و قد وجدت التجارب الأولية أنها

تساعد أيضاً على التقليل من مشاكل تهيج القولون العصبي .

3- صمغ الغوار Guar Gum

صمغ الغوار ( و يسمى أيضاً صمغ القوار – الجوار- القرنبوش ) يمكن تناوله عن طريق الفم حيث

يقلل من ألم المعدة و يحسن وظائف الأمعاء و يعالج أعراض الإسهال و الإمساك على

حد سواء و من ثم يحسن أعراض القولون العصبي .

يجب تناول صمغ الغوار بجرعة لا تزيد عن 5 جرامات مع كمية وفيرة من الماء

لا تقل عن ربع لتر حتى لا يحدث إنسدادات في الأمعاء أو المريء .

4- نخالة القمح Wheat Bran

نخالة القمح تستخدم كمصدر للألياف الغذائية و التي تمنع أمراض القولون ( بما فيها السرطان )

بالإضافة لسرطان المعدة و سرطان الثدي و سرطان المثانه و الإمساك و القولون العصبي

أخذ نخالة القمح عبر الفم قد يقلل من آلام في المعدة وتحسين وظيفة الأمعاء لدى الأشخاص المصابين

ب متلازمة القولون العصبي (IBS).

خفيفة الى معتدلة . ومع ذلك، فإنه قد لا يكون فعالا مثل صمغ الغوار.

الجرعات الموصى بها طبياً :
لعلاج الإمساك تناول من 20 إلى 25 جرام من نخالة القمح يومياً ,

اتضح طبياً أن فائدة تناول 40 جرام لا تزيد عن تلك التي نحصل عليها من 25 جرام فقط

في الحقيقة الزيادة قد تؤدي للإنتفاخات و التي نسعى لتجنبها بطبيعة الحال .

لعلاج متلازمة القولون العصبي ينصح بتناول 30 جرام يومياً من نخالة القمح لمدة تصل إلى 12 أسبوع .

5- قلل من التوتر

التوتر العصبي أحد مسببات القولون العصبي و قد يجعل أعراض متلازمة القولون العصبي أسوأ

لذا عليك بتجنب مسببات التوتر العصبي و محاولة الإسترخاء و التخلص من الضغوط العصبية.

نم لعدد كافي من الساعات و شارك في أنشطة ممتعة كالمشي،

والاستماع إلى الموسيقى، الإستحمام و القراءة.

6- مارس التمارين الرياضية

التمارين الرياضية  بالإضافة لكونها مفيدة للجسم بصفة عامة فهي تحسن من حركة الأمعاء

كما انها تساعد على الهضم بالإضافة لقدرتها على إزالة التوتر .

7- تناول الكثير من الماء

تناول من 6 إلى 8 أكواب من الماء يومياً و يفضل تناول الماء قبل تناول الطعام بساعة او بعد تناول الطعام بساعة
Advertisement
خطوات مهمة للتخفيف من القولون العصبي
Rate this post