منوعات

قصص مثيرة و مقززة لحشرات عاشت في أجسام البشر

قصص مثيرة و مقززة لحشرات عاشت في أجسام البشر

الجميع سمع و شاهد القصة الخرافية لفيلم “الرجل العنكبوت” الذي يتميز بصفات جسمانية

Advertisement

تشبه صفات العنكبوت، لكن عندما نتحدث عن حشرات عاشت في أجسام البشر

Advertisement

هنا يكون الموضوع واقعيا و ليس خيالا. ففي التقرير سنعرض قصصا مأساوية لبشر

عانوا من الأمراض المجهولة إلى اليوم الذي اكتشفوا أن في

أجسامهم يعيش ضيوف غير عاديين إنهم الحشرات.

 

قصص مثيرة

أولا :السوشي القاتل

يعد طبق السوشي من أكثر المأكولات شهرة في اليابان على الإطلاق كما أن

العديد من الناس حتى من غير اليابانيين يحبون هذا النوع من الأطباق الذي

يحضر من السمك النيء و الطحالب و الأرز. لكن تناول هذا الطبق بكثرة قد

يعرض حياتك للخطر. ذهب رجل صيني إلى الطبيب بعد ان أحس بحكة

في جسمه و بعض الأوجاع المتمركزة في المعدة و رغم أن الطبيب

لم يرى أي شيء غير عادي في المريض إلا أنه طلب منه أن يقوم

بإجراء أشعة سينية للتأكد من سلامته فربما يظهر السبب الرئيسي لعلته.

و عندما أصبح النتيجة جاهزة أًصيب الطبيب بالدهشة الكبيرة حيث ظهرت

آلاف الديدان الشريطية في جسم الرجل و هو الأمر الذي فرض ضرورة إجراء

العديد من العمليات الجراحية الخطرة و العاجلة، حتى تمكن الأطباء أخيرا

من التلخص من هذه الديدان من جسم الرجل بأعجوبة.

و بعد الفحص تبين أن هذا الرجل أصيب بالعدوى من تناوله الكثير لأطباق السوشي النيئة

التي تكون ملوثة ببيوض هذه الديدان و التي فقست داخل جسمه و بدأت تنهش في أعضائه.

 

قصص مثيرة

ثانيا:الرجل العنكبوت

بعد أن قضى شاب بريطاني يسمى “ديلان توماس” عطلة في أحد الجزر الاستوائية

انتبه الشاب الذي يبلغ من العمر 21 عاما إلى ظهور ندبة حمراء كبيرة تبدأ من

أسفل الصدر إلى غاية معدته و عندما ذهب إلى المستشفى اعتقد الطبيب

أنه تعرض للسعة حشرة ما من حشرات المناطق الاستوائية و لكنه بعد أن

أجرى الأشعة السينية ظهر في النتيجة أن هناك عنكبوتا استوائيا دخل إلى

جسده من خلال جرح كان قد تعرض له خلال العطلة.

 

قصص مثيرة

ثالثا: ما هذه الضوضاء؟!

بعد أن عاد من العطلة الصيفية التي قضاها في البرازيل كان الشاب الأمريكي “هارون دالاس”

يشتكي من سماعه لأصوات متكررة في داخل رأسه و ظن الشاب أنه

يتوهم هذه الأصوات لكن بعد فترة بدأ يشعر بآلام في فروس الرأس.

و عندما زار الطبيب شعر الأطباء بصدمة كبيرة عندما اكتشفوا وجود مستعمر

كبيرة من الديدان الصغيرة التي تقطن في فروة رأسه. من حسن حظ هارون

أن اليرقات لم تبدأ بأكل دماغه حسب ما كشفه الأطباء الذين استطاعوا إخراج الديدان من رأسه.

 

قصص مثيرة

رابعا: اليرقات البوليفية

في قصة أخرى مشابهة للحوادث السابقة، أحس زوجان من أستراليا بحكة شديدة

في كل جسمهما خلال زيارتهما لاحدى الغابات البوليفية في رحلة سياحية كانا

يستمتعان بها في دولة لاتينية. فقررا الذهاب لإجراء الفحص في احد المستشفيات

البوليفية و خلال المعاينة تبين للأطباء وجود اليرقات التي تعيش من خلال أكل اللحوم

داخل الجسم و هو ما جعل الأطباء يجرون عملية جراحية لإنقاذ حياة الزوجين.

الجدير بالذكر ان الصورة التالية توضح اليرقة البوليفية بعد تكبيرها ببرنامج التنسيق

للصور حيث لا يمكن مشاهدتها بالعين المجردة.

قصص مثيرة

قصص مثيرة

خامسا: فجوة القدم

كان “ماثيو اودينيل” و هو شاب بريطاني يبلغ 23 عاما يعمل بشكل تطوعي في تنزانيا

لمساعدة الفقراء هناك في عمليات توزيع الطعام و الشراب على المعوزين.

و بعد ان عاد ماثيو إلى بلده في المملكة المتحدة أحس بوخز في أسفل قدمه

و بعد مرور يومين و عندما كان جالسا في غرفته أحس بانفجار شيء صغير في إصبع قدمه،

فخرجت من الكثير من البراغيث الصغيرة. و عندما راجع الطبيب الذي عالجه قال

أن قدمه كانت بها مئات البراغيث الصغيرة لكنه لحسن الحظ لم يتأذى بعد خروجها.


سادسا: العين الدخيلة

شعر احد المواطنين في الهند و الذي يدعى “كريشنامورثي” بآلام حادة في عينه و ظهر عليها احمرار شديد، و بعد أن زار الطبيب اكتشف أن في عينه اليمنى يوجد بها دودة طفيلية يبلغ طولها 13 سنتي مترا. و الأغرب من هذا أن الدودة الطفيلية بقيت على قيد الحياة حتى بعد إخراجها من العين من طرف الأطباء لمدة نصف ساعة.

Advertisement
قصص مثيرة و مقززة لحشرات عاشت في أجسام البشر
Rate this post