جمالك

مأكولات يومية دواء الرشاقة

مأكولات يومية دواء الرشاقة

Advertisement

هناك العديد من الناس يبحث عن الرشاقة سواء أكانوا نساء او رجال وبالاخص الناس .

Advertisement

فكل واحده تحاول الحفاظ على رشاقتها وجمالها

واليوم سوف نتحدث عن نوعين من المأكولات التى تساعد على ذلك … تابعوا معى .

(1) كوب من الزبادي كامل الدسم يومياً دواء الرشاقة

كشفت دراسة حديثة أن المواظبة على تناول كوب من الزبادي كامل الدسم يومياً

يحافظ على رشاقة الجسم، لاسيما إذا رافقتها حمية “البحر الأبيض المتوسط”.
كوب من الزبادي كامل الدسم يومياً دواء الرشاقة
ووفق الدراسة واسعة النطاق، التي أجراها الباحث ميجيل مارتبيز غونزاليس

ونشرتها صحيفة “الديلي ميل”، فإن الأطعمة كاملة الدسم تحمي من زيادة الوزن.
وأجريت الدراسة على 8500 رجل وامرأة إسبان ذوي قوام رشيق لمدة 7 سنوات،

حيث تبين أن تناول الزبادي كامل الدسم يومياً يقلل العرضة لزيادة الوزن

بنسبة 19%، بينما الاكتفاء بتناوله مرة أو مرتين أسبوعيا يساعد على زيادة الوزن.
ويفسر غونزاليس ذلك بقوله إن “الأشخاص الذين يتناولون الزبادي بانتظام

يكون هو بمثابة الحلوى بالنسبة لهم، أما الآخرون فيتناولون الحلويات بنسبة أكبر”.
أما التفسير الثاني فاحتواء الزبادي على بعض الكائنات الحية الدقيقة والمفيدة

والتي تشكل نوعاً من البكتيريا النافعة التي تمنع دخول الجراثيم والبكتيريا الضارة داخل الأمعاء.
كما أثبتت الدراسة أن فوائد تناول الزبادي تكون أكبر عند اتباع حمية البحر الأبيض المتوسط أيضا.

 

 

(2) حفنة من اللوز يومياً لقوام رشيق وصحة أفضل

خلصت 6 دراسات حديثة إلى أن تناول حفنة صغيرة بمقدار قبضة اليد من اللوز يومياً

تساعد في الوقاية من أمراض القلب، والسكري من النوع الثاني، كما تساهم في إذابة الشحوم.
Close Up Of Woman Eating handful Of Almonds
ووفق الدراسات التي نشرت نتائجها صحيفة “الديلي ميل”

فإن اللوز يحتوي على نسبة عالية من الدهون غير المشبعة الأحادية

المفيدة وفيتامين E الذي يحمي من الأشعة فوق البنفسجية،

ويساعد في الوقاية من مرض الزهايمر.
وبالنسبة للأشخاص المعرضين لخطر الإصابة بمرض السكري،

فإن تناول المكسرات، وفق الدراسات التي قدمت إلى الجمعية الأميركية

للتغذية في سان دييغو، يساعد في ضبط تركيزات الجلوكوز في الدم.
وأثبتت إحدى هذه الدراسات والتي أجريت على 24.808 أشخاص تتجاوز أعمارهم الـ19 ربيعاً،

تحسناً في الحالة الصحية العامة للذين واظبوا على استهلاك نصيب معين من اللوز يومياً،

مقارنة بأقرانهم الذين لم يتناولوه مطلقاً.
كما ثبت في دراسة أخرى من الست دراسات سالفة الذكر أن استهلاك 250

سعرة حرارية من اللوز يومياً يساعد في الحفاظ على وزن الجسم.
ومن جانبه، أوضح دكتور ريتشارد ماتز الأستاذ بجامعة بوردو وأحد القائمين

على الدراسة أنه “بعد مرور 4 أسابيع من استهلاك اللوز بشكل يومي، ي

صبح هذا النوع من المكسرات أداة لحرق الدهون بالجسم”.
يذكر أن المكسرات بوجه عام تحتوي على العديد من الزيوت والمعادن

ومضادات الأكسدة المفيد للصحة بشكل عام.

 

Advertisement
مأكولات يومية دواء الرشاقة
Rate this post