صحة

مشاكل المسالك البولية عند مرضى السكري من الرجال و النساء المصابين بداء السكري

مشاكل المسالك البولية عند مرضى السكري

هناك العديد من مشاكل المسالك البولية التي قد تظهر لدى الرجال

Advertisement

والنساء المصابين بداء السكري.

من هذه اعراض مشاكل المسالك البولية الأكثر شيوعا هي اللتي تصيب المثانة و نذكر منها ما يلي :

١. نشاط المثانة الزائد:

يمكن للأعصاب التالفة بسبب مرض السكري إرسال إشارات إلى المثانة في الوقت الخطأ، مما يتسبب بضغط عضلاتها من دون سابق إنذار؛ ما يؤدي إلى التبول المتكرر والزائد (ثماني مرّات أو أكثر في النهار، وأكثر من مرّتين في اللّيل) وإلى عدم القدرة على إمساك البول.

Advertisement

٢. ضعف السيطرة على العضلات العاصرة:

تحيط العضلات العاصرة بمجرى البول، أي الأنبوب الذي يحمل البول من المثانة إلى خارج الجسم وهي تبقيه مغلقاً لحصر البول في المثانة.

إذا كانت أعصاب العضلات العاصرة تالفة، يمكن أن ترتخي عضلة مجرى البول ما يسمح بالتسرب أو بإبقائها مشدودة عندما يكون الشخص يحاول الافراج عن البول.

 

٣. إحتباس البول:

بالنسبة إلى بعض الناس، يعيق تلف الأعصاب عضلات المثانة من الحصول على رسالة تشير إلى أنّه الوقت المناسب للتبول، كما أنّه يجعل العضلات ضعيفة جدا لإفراغ المثانة بشكلٍ كامل؛ ما يؤدي إلى إمتلائها وتراجع البول.

هذا الأمر يسبب تلفاً بالكلى بسبب الضغط الذي يحدثه تجمّع البول غير المُصرّف في المثانة. يمكن لاحتباس البول أيضاً أن يؤدي إلى التسرب المستمر للبول عندما تكون المثانة لا تفرغ ما بداخلها على نحوٍ صحيح و هذا يعرف بسلس البول الفيضي

٤. التهابات المسالك البولية:

يمكن أن يحدث الالتهاب عندما تعبرالبكتيريا، عادة من الجهاز الهضمي، لتصل إلى المسالك البولية. إذا تكاثرت البكتيريا في مجرى البول، يمكن أن تصل إلى المسالك البولية وتتسبب بإلتهاب المثانة و اللتي تعتبر بيئة حاضنة و مثلى لتكاثر البكتيريا في هذه الحالة و ذلك لإزدياد نسبة السكر في البول و قلة مناعة الجسم.

إذا لم يعالج هذا الالتهاب يمكن أن ينتشر أبعد من ذلك في الجسم ويسبب التهاب الكلى. بعض الناس يعانوت من التهابات المسالك البولية المزمنة أو المتكررة.

مشاكل المسالك البولية

Advertisement
Rate this post