أخبار

اجتماع فيينا : لا إجماع فيما يتعلق بالمصير السياسي للرئيس السوري بشار الأسد،

قال وزير الخارجية السعودي عادل الجبير بعد اجتماع فيينا بشأن سوريا إنه لم يتوصل لأي إجماع فيما يتعلق بالمصير السياسي للرئيس السوري بشار الأسد، بينما قال وزير الخارجية الأمريكي جون كيري انه ثمر أفكارا بناءة بشأن سوريا.

Advertisement

وكان الجبير يتحدث بعد اجتماع عقد بمشاركة الولايات المتحدة وروسيا وتركيا والسعودية لبحث أفق الحل السياسي للحرب الأهلية السورية.

Advertisement

ومن جانبه، قال كيري إن الاجتماع أثمر أفكارا قد تغير مسار ما يجري في هذا البلد. وأضاف كيري للصحفيين بعد الاجتماع في فيينا “أنا مقتنع.. بأن اجتماع اليوم كان بناء ومثمرا.”

كما قال كيري إن الدول الأربع ربما تجتمع مرة أخرى بحلول 30 أكتوبر.

وعقد وزير الخارجية الامريكي ونظراؤه الروسي سيرغي لافروف والسعودي عادل الجبير والتركي فريدون سنيرلي اوغلو اجتماعا بعد الظهر في احد قصور فيينا، في ظل معارضة واشنطن والرياض وانقرة لموقف موسكو حليفة النظام السوري.

وردا على سؤال للصحافيين عما يأمل الوزراء بالتوصل اليه في الاجتماع الرباعي، قال كيري “سنقول ذلك عندما نتوصل اليه”.

وعقد اجتماع ثلاثي بين الولايات المتحدة والسعودية وتركيا صباح الجمعة، كما التقى كيري ولافروف بشكل منفصل.

وكان وزير الخارجية الروسي عقد لقاء مع نظيره الاردني ناصر جودة. وقال لافروف بعد هذا اللقاء ان موسكو وعمان اتفقتا على “تنسيق” العمليات العسكرية في سوريا.

اجتماع

Advertisement