تغذية صحة

طرق التخلص من الكرش في أسبوع طرق مذهلة و نتيجة رائعة

طرق التخلص من الكرش في أسبوع
البحث عن طرق التخلص من الكرش و الدهون حول البطن لا يتطلب الذهاب
الى الصالات الرياضية واتباع برامج الرجيم القاسية لـ لتخلص من الكرش ،
ولكن اتباع نظام صحى ومتوازن وتجنب العدات السيئة يعتبر من اسرع طرق التخلص من الكرش ،

طرق التخلص من الكرش في أسبوع

طرق التخلص من الكرش

Advertisement

 

وفى المقال التالى نتعرف على طرق التخلص من الكرش فى خطوات سهلة وبسيطة وفعالة وهى :

1 – لا تحكم على صحتك بوزنك على الميزان

الوزن متقلب ولا يمكن التحكم فيه، يمكن أن يتغير بسبب شرب السوائل أو مرور الوقت وربما بكمية الطعام الذي تتناوله، لذا عندما تبدأ في اتخاذ خطوة لتحسين صحتك و التخلص من الكرش  ، فلا تحكم على نجاحك فقط عن طريق الوزن المعروض على الميزان، لاشك أن الوزن يسبب أمراضاً كثيرة كالسكري وأمراض القلب والأوعية و لكنه ليس الحكم في تحسين الصحة.

Advertisement

2 – شدد على الطعام وليس على وجبة غذائية معينة

بدلاً من التركيز على العناصر الغذائية الفردية في الحمية الغذائية، شدد على كل أنواع الأغذية، فشركات المواد الغذائية تستفيد من ذلك عن طريق جعل منتجاتها هي الأكثر تصنيعاً، كالأطعمة منخفضة الدهون أو عالية الألياف وكثيرة السكر، فتقودنا إلى الاعتقاد بأن منتجاتها الغذائية صحية على الرغم من كونها منتجات مضرة و لا تساعد على التخلص من الكرش .

و أيضا من طرق التخلص من الكرش يكون الطعام

3 – الطعام أكثر من كونه سعرات حرارية

السعرات الحرارية مهمة للغاية. عندما تبدأ حميتك الغذائية، من الجيد أن تتبع سعراتك الحرارية، ولكن هذا لا يعني الاستغناء عن الأطعمة المفيدة حتى لو كانت عالية السعرات، مثال: حبة الأفوكادو تحتوي على 234 سعرة حرارية مقارنة بزجاجة الصودا التي تحتوي على 143 سعرة حرارية، فهل يعني أن الأفوكادو مضر؟ بالتأكيد لا، وهذا الاعتقاد تستغله الشركات في تسويق منتجاتها.

4 – اجعل منزلك موطن الطعام الصحي

إن كان منزلك يحتوي على وجبات سريعة، فسوف تستهلكها، عليك جعل منزلك مكاناً للأطعمة الصحية، الوجبات السريعة تستهلك بكميات كبيرة ومن الصعب جداً الاعتدال في تناول الطعام الذي لا يوفر الشبع.

5- حسن من مشروباتك اليومية

نسبة كبيرة من المشروبات لا تساعد في أن نكون صحيين، فهي تضر بصحة الأسنان وربما لا تقدم أي فائدة في السعرات الحرارية المطلوبة، وأول خطوة لتحسين صحتك ورفع مستوى شرابك هو التوقف عن شرب المشروبات السكرية، وتبديلها بأخرى غير محلاة مثل: ماء الصنبور والشاي غير المحلى والقهوة غير المحلاة والمياه بنكهة الفاكهة، وتقليل استهلاك الصودا وعصائر الفواكه ومشروبات الطاقة وغيرها.

6 – لا تلغي نوعاً معيناً من طعامك

من الطرق الفاشلة في الحصول على طعام صحي هو اللجوء إلى المثالية في الأكل، بمعنى: التغاضي دائماً عن نوع معين من الطعام باعتقاد أنه مضر للجسم، وطالما فكرة الاعتدال في الطعام غامضة وليس لها أي حدود، فيفضل الموازنة بين تناول الأطعمة، دون التركيز على نوع معين وإلغاء آخر، فلا يوجد مانع من تناول القهوة والصودا وغيرها من أطعمة يعتقد أنه خطيرة من حين لآخر وليس بكثرة، فسوف يستفيد منها الجسم ولو بالقليل.

 

7 – تجنب الوصول إلى نقطة الجوع

فما يخص الأكل الصحي، الوصول إلى الجوع يمكن أن يؤدي إلى قرارات سيئة، عندما تكون جائعاً، من الصعب أن تأخذ قرار عقلاني فيما يخص الطعام، خصوصاً إذا كان لديك الكثير من الوجبات السريعة، لذا، خطط للمستقبل بحزمة وجبات خفيفة صحية مثل: المكسرات والجبن والفاكهة للتعامل مع الجوع.

8 – دمج الرياضة في الحياة اليومية

بدلاً من التفكير في أداء التمارين كممارسة اليوغا أو لعب كرة السلة، ابدأ بإدراجها في أنشطتك اليومية، الرياضة البسيطة التي لا تتعلق بالتمارين في صالة الجيم يمكن أن تحسن الصحة، لذا حاول دمجها في عملك وحياتك اليومية، مثل صعود الدرج أو ركن السيارة بعيداً عن محل البقالة، والمشي أو ركوب الدراجات إلى العمل.

9 – شراء أغذية صحية مريحة

الطبخ من أسهل الوسائل لتناول طعام صحي، ولكن الحياة قد تكون مليئة بالأنشطة اليومية المختلفة التي تحول دون هذه الخطوة، أحياناً لا يستطيع البعض أن يطهون لأنفسهم، ولكن هذا لا يعني عدم وجود حلول بديلة، هناك أطعمة نصف مسلوقة ونصف مطهية مجمدة في الأسواق، قد تكون باهظة الثمن ولكنها توفر الوقت وتمنح الجسم طعاماً صحياً.

10 – استعمل حدسك في اختيار الصالح لك

إذا اتبعت حدسك في الحصول على طعامك الصحي أو طعامك المفضل، فلن تتضرر، على عكس اتباعك مقولات أو نصائح لأشخاص آخرين، فمهما كانت تجربتهم ناجحة، فلا يجب أن تسير بنفس الطريق بحذافيره، لأن كل فرد يختلف عن الآخر, ولا أحد يتمنى أن يصاب بأزمة قلبية أو بمرض السكري، لذا ضع أولوية للحدس في الحفاظ على صحتك.

تخلص_من_الكرش_في_اسبوع

التخلص من الكرش في أسبوع

نستطيع التصريح بأدلة يثبتها الواقع بأن التخلص من الدهون التي تتراكم في منطقة البطن أو “الكرش” ، تعد من أصعب الأمور الصعبة التي تواجهنا عند إتباع أي حمية غذائية ، فدهون البطن هي من الدهون القاسية أي التي يصعب التخلص منها بسرعة ، مما يجعلنا في حاجة ملحة للإلتزام بالنظام الغذائي والرياضي المناسبين لنلاحظ الفرق. ولكن في البداية علينا أن نعرف العادات السيئة التي تزيد من بروز البطن ،

فنمو الكرش يعود إلى :

أولاً : حالات قلة الحركة :

وهي تسبب تكون دهون البطن بشكل تدريجي ، وبلع الهواء خلال أكل الطعام وأثناء الشرب ، وعدم مضغ الطعام بالأسنان جيداً ، مما ينتج عنه التلبك الهضمي الذي يربك الأمعاء وحركتها الطبيعية ، حيث يعمل ذلك على الخمول وتكون الغازات والنفخة في البطن.

ثانياً:

كما سنجد أن شرب (الصودا) أو ما تسمى بالمشروبات الغازية بشكل أكثر من العادة يزيد من الكرش ، وأيضاً النوم بعد تناول الغذاء مباشرة هو من الأشياء التي تضر وتزيد من كبر الكرش ، وأيضاً تلك الأطعمة السريعة بإستمرار ، فهي تكون مليئةً بما يسمى بالدهون الثلاثية ، والإكثار من أكل السكريات والنشويات (التي بالتالي تتحول إلى سكريات ومن ثم تتخزن في الجسم على شكل دهون وشحوم). ولكن و مع مرور الزمن وتنوع و كثرة الدراسات والتجارب العلمية لهذه القضية ، فإن الحلول الموجودة للتخلص من ظهور الكرش هي متعددة ، منها الحبوب المعنية بالتخسيس ، والأنظمة الغذائية والأجهزة الرياضية وغيرها الكثير، ومن بين هذه الحلول المتعددة لقد تم تلخيص أسباب ظهور البطن (الكرش) ..

وطرق التخلص من الكرش من قِبل المتخصصون ، والأسباب الأساسية لبروز منطقة البطن ،

و طرق التخلص من الكرش  يكون بما يلي:

تخفيف_الكرش_في_اسبوع

أولاً: إتباع طريقة التخلص من الكرش برياضة المشي:

في الحقيقة لقد أثبت العلم والدراسات المطولة أن رياضة المشي هي من أكثر الطرق فاعليةً في التخلص من الكرش وبشكل طبيعي ، بدون الحاجة لإنفاق أموال طائلةً على شراء حبوب التخسيس التي غالباً ما تكون ضارة ، دون أن تؤثر طبيعياً على حجم الكرش بالنقصان ، وهي من الرياضات البسيطة التي تلائم جميع الأعمار. وسنلاحظ أنه عندما نمشي بشكل دائم بخطوات كبيرة في طريق مستقيمة ، فإن الدهون التي في البطن تذوب شيئاً فشيئاً ، وتتحول إلى عضلات مشدودة قوية. ولممارسة رياضة المشي يجب علينا الإلتزام ببعض الأمور التي تضمن لنا السرعة في الحصول على النتائج المنتظرة ،

وهذه الأمور هي: – ضرورة الحرص على المشي بشكل دوري مع تحديد الوقت اللازم للقيام بذلك. – من الضرورة أيضاً المشي بخطوات ٍكبيرة ٍوعلى طريقٍ مستقيم وتحريك الذراعين بعكس خطوات القدمين. – ويجب الحرص على فرد الظهر خلال المشي ، فإن الظهر المنحني يزيد من بروز البطن مما يؤدي لتراكم الدهون حول جدار البطن. – سيكون من الأفضل الإبتعاد عن تناول الأطعمة قبل المشي بفترة صغيرة. – ويمكننا القول أخيراً ، أنه بالنسبة للذين تخطوا من العمر الأربعين عاماً ، عليهم أن لا يقسوا على أنفسهم ، وعليهم التوقف تماماً عند شعورهم بالتعب.

ثانياً: من الهام والضروري التقليل أو الإبتعاد عن تناول السكريات:

لأننا سنرى أن تناول السكريات هو من أهم الأمور لتنشيط ذهن الإنسان ومنحه الطاقة ، والمبالغة بتناول السكريات يؤدي إلى نتيجة عكسية ، فالسكريات تعمل علي تكديس الدهون الغير مستحبة في منطقة البطن (الكرش). ونلاحظ أن السكريات ليست موجودة في الحلوى فقط ، إنما الأطعمة الجاهزة فيها نسبةً عاليةً جداً من السكريات ، كما أن المشروبات الغازية تحتوي على السكريات إضافةً إلى بعض أنواع الفواكه تحتوي على نسبة كبيرة من السكر كالمانجو – والعنب – وفاكهة التين – والبلح” وهي سكريات يصعب حرقها. بناءاً على ما أوردناه فيما سبق ، ينصح الخبراء بأن نستبدل السكريات بالخضار الطازجة فهي لا تحتوي على الدهون أو السكريات كما أنها تزود وتعطي الطاقة طوال اليوم.

Advertisement