الرياضة

مانشستر يونايتد يتصدر الدوري الإنجليزي

عاد فريق مانشستر يونايتد بفوز ثمين من خارج أرضه بالتغلب على أستون فيلا بهدف نظيف في المباراة التي جمعت الفريقين الجمعة، على ملعب “فيلا بارك” في افتتاح الجولة الثانية من الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم.

Advertisement

سجل هدف المباراة الوحيد اللاعب البلجيكي الشاب عدنان يانوزاي في الدقيقة 29، ليحقق المانيو انتصاره الثاني على التوالي، ويحافظ على نظافة شباكه منذ انطلاق البريميير ليج هذا الموسم، رافعاً رصيده إلى 6 نقاط في الصدارة مؤقتاً، بينما تجمد رصيد أستون فيلا عند 3 نقاط من فوزه على بورنموث في الجولة الأولى.

Advertisement

أجرى لويس فان جال المدير الفني لـ مانشستر يونايتد تعديلاً مفاجئاً على التشكيلة بإشراك عدنان يانوزاي مكان آشلي يونج، وحافظ على باقي العناصر التي خاض بها المباراة الأولى أمام توتنهام في حراسة المرمى روميرو أمامه دارميان وسمولينج وبليند ولوك شو، وفي الوسط كاريك وديباي وشنايدرلين وماتا وديباي خلف رأس الحربة الوحيد ديباي.

قدم مانشستر يونايتد أداءً باهتاً، رغم سيطرته على اللقاء على مدار 90 دقيقة، ووصلت نسبة استحواذه على الكرة إلى 55%، ولكن بدون خطورة حقيقية طوال الشوط الأول، وسجل يانوزاي الهدف من المحاولة الوحيدة على المرمى، حيث تسلم كرة بينية من خوان ماتا، ليراوغ الدفاع ويسدد الكرة لتسكن الشباك بعد أن اصطدمت بالقائم الأيسر.

في المقابل لم يقدم أصحاب الأرض أي شيء يجعلهم يستحقون الخروج بنقطة التعادل، حيث أن عناصر الخبرة مثل ميكا ريتشاردز وجابرييل أجبونلاهور والوافد الجديد المهاجم الغاني جوردان آيو في اختراق دفاع الشياطين الحمر، كما أن تبديلات مدرب أستون فيلا تيم شيرود بالدفع بكل من كارلوس سانشيز مكان جوردان فيرتوت ورودي جيستيد مكان سكوت سينكلير لم تسفر عن أي تهديد للضيوف.

في المقابل، تحسن أداء مانشستر يونايتد نسبياً في الشوط الثاني بفضل تبديلات لويس فان جال، حيث أجرى تبديلين دفعة واحدة بنزول أندير هيريرا وباستيان شفاينشتايجر مكان مايكل كاريك وعدنان يانوزاي.

كان خوان ماتا أفضل لاعبي مانشستر يونايتد بفضل تحركاته الجيدة وتمريراته الخطيرة التي اخترقت دفاع أستون فيلا عدة مرات، ومن إحداها انفرد ممفيس ديباي بالمرمى، ولكنه سدد الكرة بجوار القائم الأيمن، بعدها سدد اللاعب الهولندي الشاب كرة ضعيفة أمسكها الحارس الأمريكي براد جوزان بسهولة.

زادت الاحتكاكات العنيفة بين لاعبي الفريقين، ليشهر الحكم مايك دين الكارت الأصفر 4 مرات، لثنائي أستون فيلا جوردان آيو وإدريسا جانا، ومثلهما لماتيو دارميان وأندير هيريرا لاعبي مانشستر يونايتد.

وفي الدقائق الأخيرة، قام فان جال بإشراك آشلي يونج مكان ممفيس ديباي، لتنشيط الصفوف، وتعويض الخلل في أداء الأدوار الدفاعية التي تراجع ديباي عن تنفيذها حتى نجح مانشستر يونايتد في الخروج بثلاث نقاط ثمينة.

 

مانشستر يونايتد

مانشستر يونايتد
مانشستر يونايتد
مانشستر يونايتد
مانشستر يونايتد

مانشستر يونايتد

 

Advertisement