الرياضة

يوفنتوس يصفع مانشستر سيتي في موقعة الاتحاد الاوروبية

 

انتزع فريق يوفنتوس الإيطالي لكرة القدم، انتصاراً ثميناً للغاية خارج أرضه بالفوز على مانشستر سيتي الإنجليزي، بهدفين مقابل هدف في المباراة التي جمعت الفريقين الثلاثاء على ملعب “الاتحاد” في الجولة الأولى من المجموعة الرابعة لدوري أبطال أوروبا لكرة القدم.

Advertisement

سجل لاعبو يوفنتوس أهداف المباراة الثلاثة، حيث تقدم “السيتيزن” بهدف سجله كيلليني بالخطأ في مرمى يوفنتوس في الدقيقة 57، إلا أن البيانكونيري نجح يوفنتوس في إدراك التعادل بهدف ماريو ماندزوكيتش في الدقيقة 70، ثم خطف ألفاروا موراتا هدف الفوز لـ يوفنتوس في الدقيقة 81.

Advertisement

انتزع يوفنتوس 3 نقاط ثمينة ليحل في المركز الثاني متخلفاً بفارق الأهداف عن إشبيلية الإسباني الذي حقق فوزاً كبيراً على ضيفه بوروسيا مونشنجلادباخ الألماني بثلاثية نظيفة.

لجأ مانويل بيلليجريني المدير الفني للسيتي لطريقة 4-2-3-1، وحافظ على التوليفة الدفاعية بوجود باكاري سانيا وفنسنت كومباني وإيلياكيم مانجالا وألكسندر كولاروف مع ثنائي الارتكاز يايا توريه وفرناندينيو.

ولكن الأسلحة الهجومية للفريق الإنجليزي المتمثلة في سمير نصري ورحيم ستيرلينج ودافيد سيلفا وويلفريد بوني فشلت في اختراق الترسانة الدفاعية لليوفي، وجاءت الخطورة من تسديدات فرناندينيو، وأضاع بوني فرصة ثمينة بعدما راوغ الدفاع، ولكنه سدد بأنانية فوق العارضة.

صمد يوفنتوس

أول 45 دقيقة، وأغلق كل الطرق المؤدية إلى مرمى حارسه بوفون، حيث اعتمد مدرب يوفنتوس ماسيميليانو أليجري على طريقة 4-1-4-1، بوجود رباعي الخط الخلفي باتريس إيفرا وجورجيو كيلليني وبونوتشي وليشتنشاينر، أمامهم ارتكاز دفاعي هيرنانيز، ثم الرباعي ستوراري وبول بوجبا وخوان كوادرادو وألفارو موراتا الذي قام بأدوار دفاعية، خلف رأس الحربة الوحيد ماريو ماندزوكيتش.

اليوفي كان الأفضل والأخطر طوال الشوط الأول، ألغى له الحكم هدفاً سجله بوجبا بداعي التسلل، وأنقذ القائم الأيمن تسديدة من ركلة حرة لهرنانيز، وسدد كوادرادو وألفارو موراتا لاعب يوفنتوس كرتين بجوار نفس القائم.

تحسن أداء أصحاب الأرض مع بداية الشوط الثاني، وأسفر ضغط “السيتيزن” عن اهتزاز شباك حارس يوفنتوس بوفون بهدف سجله جورجيو كيلليني برأسه بالخطأ في مرماه، وأثار اعتراض لاعبي يوفنتوس لوجود مخالفة على كومباني الذي ذهب للاحتفال بالهدف.

كاد السيتي أن يضاعف تقدمه وينهي مبكراً على يوفنتوس ، إلا أن بوفون حارس يوفنتوس أنقذ الموقف في وقت حرج بالتصدي لفرصة مزدوجة من انفراد لرحيم ستيرلينج، لترتد الكرة إلى سيلفا ليسددها في جسد الحارس المخضرم.

انتفض يوفنتوس بحثًا عن التعادل، وتصدى جو هارت لكرة خطيرة من ستوراري، بعدها أضاع بوجبا فرصة أخرى لـ يوفنتوس برعونة غريبة، قبل أن يمرر اللاعب الفرنسي الشاب كرة ماكرة إلى ماريو ماندزوكيتش ليضعها في المرمى، مستغلاً سوء التمركز الدفاعي لمانجالا.

أسرع بيلليجريني لإعادة التفوق للسيتي، وأجرى تبديلين بنزول كيفين دي بروين مكان ستيرلينج ثم أشرك نيكولاس أوتاميندي مكان كومباني، إلا أن الرياح جاءت عكس ما تشتهي السفن، حيث نجح موراتا مهاجم يوفنتوس في إضافة الهدف الثاني قبل 9 دقائق من نهاية الوقت الأصلي، حيث سدد كرة ارتطمت بالقائم الأيمن قبل أن تهز الشباك.

حول أليجري مدرب  يوفنتوس خطته إلى 4-5-1، حيث أشرك أندريا بارزالي مكان موراتا ودفع بماريو ديبالا مكان ماندزوكيتش المجهد، وبالفعل نجح يوفنتوس في إحباط المحاولات الهجومية لمنافسه، باستثناء تسديدة قوية ليايا توريه أخرجها بوفون حارس يوفنتوس ببراعة من المقص الأيسر، ليقتنص

يوفنتوس انتصاراً ثميناً عوضه كثيراً عن بدايته السيئة محلياً بحصد نقطة وحيدة من أول 3 مباريات له في الدوري.

يوفنتوس

يوفنتوس

يوفنتوس

يوفنتوس

Advertisement