ثقافة جنسية

البرود الجنسي عند النساء

هل يوجد ادوية او وصفات طبية للبرود الجنسي لدى النساء ؟

Advertisement

 

البرود الجنسي عند النساء

أقدم لك هذه المعلومات العلميةالمفصلة حول موضوع البرود الجنسي

Advertisement

عند المرأة وعلاجه،فالرغبة الجنسية لدى المرأة مرتبطة بمجموعة

معقدة من التفاعلات بين عدة عناصر تتعلق بالألفة والمودة مع الزوج،

ومستوى الصحة البدنية والنفسية، إضافة إلى تنامي الخبرة

في عيش الحياة مع الزوج والتعامل معه. وعليه،

فإن هناك أسبابا متعددة لاضطراب تدني مستوى الرغبة الجنسية. ومنها:

* أولا، أسباب عضوية:

هناك طيف واسع من الأمراض، ومن الاضطرابات الوظيفية بالجسم،

ومن الآثار الجانبية للأدوية، التي قد تتسبب في المشكلة،

مثل: ـ اضطرابات جنسية. كالألم أثناء الجماع، وعدم القدرة على الوصول إلى مرحلة ذروة التهييج الجنسي.

ـ أمراض عضوية:

مثل التهابات المفاصل، السرطان، مرض السكري، ارتفاع #ضغط الدم، أمراض شرايين القلب، أمراض #الجهاز العصبي، العقم.

ـ آثار جانبية للأدوية.

مثل أدوية معالجة الاكتئاب، أو #أدوية معالجة الأرق، أو ارتفاع ضغط الدم، أو العلاج الكيميائي للأمراض السرطانية، أو حتى أدوية معالجة نزلات البرد وحالات الحساسية.

ـ العمليات الجراحية السابقة.

وتشير المصادر الطبية إلى أن المرأة التي خضعت في السابق لأي نوع من العمليات الجراحية في #الثدي أو الأعضاء التناسلية، سواء كانت عمليات علاجية أو تجميلية، هي عرضة للمعاناة من تدني الثقة في جاذبية الجسم، وبالتالي ربما للمعاناة من تدني الرغبة الجنسية.

ـ الإجهاد والتعب البدني.

وهو من أهم أسباب حصول هذه المشكلة #الجنسية. والأسباب تتعدد هنا، مثل فقر الدم أو سوء التغذية أو الخضوع لبرامج حمية صارمة لإنقاص الوزن أو غيرها. إضافة إلى أعباء رعاية الأسرة وتدبير شؤون المنزل والقيام بواجباته #الزوجية و#الاجتماعية و#الأسرية.

* ثانيا، #أسباب هرمونية:

التغيرات التي تطال معدلات نسبة الهرمونات الأنثوية بالذات، قد تكون سببا في #المشكلة لدى بعض النساء. وفي ما قبل بلوغ مرحلة انقطاع الدورة الشهرية، تضطرب نسبة الهرمونات الأنثوية، وكذلك بكل تأكيد في مرحلة ما بعد بلوغ انقطاع #الدورة تلك. وهرمون «أستروجين» #الأنثوي يساعد على حفظ مستوى جيد من الصحة لأنسجة المهبل، إضافة إلى الرغبة في #ممارسة العملية الجنسية. وفي ما قبل وبعد بلوغ سن اليأس

Advertisement