الطبخ

الشاي بالنعناع مشروب كل الاوقات تعرفي على طرقة وانواعة وفوائدة

الشاي بالنعناعهو مشرب كل الاوقات والأكثر المشروبات انتشارا وأكثرها شربا في جميع العالم من غربها الي شرقها الي اقاصيها . مشهور بالدول الغربيه والعربيه باختلاف طرق عمله ومذاقة

Advertisement

الشاي بالنعناع هو مصطلحٌ صينيّ يُطلق على نوعٍ من أنواع الشجيرات، وعلى المشروب الساخن الذي يُصنع من أوراق هذه الشجيرة، والشاي نباتٌ يتبع فصيلة الكاميليات،

Advertisement

ويعتبر شرق آسيا موطنه الأصليّ، وتنمو شجيرة الشاي بارتفاع (9) أمتار تقريباً في موطنها الأصلي، أما في المزارع فيتم تقليم الشجيرات، فلا يتجاوز طولها ما بين (90) سم إلى (150) سم.

شجيرات الشاي لها أوراقٌ دائمة الخضرة بشكل رمحيّ وداكنة، وأزهارها بيضاء مصفرّة، يصنّع منها الشاي الأبيض، وتتعدد أنواع الشاي فمنه: الشاي الأسود، والأخضر، والأبيض، والبرتقالي، والشاي المستدق والذي يتميّز بلونه الذهبي ومذاقه الطيب

الدول المصدرة والمستوردة للشاي كان الشاي قديماً هو المشروب المفضّل لدى أغلب سكان العالم حتى ظهور القهوة، ومن أبرز الدول التي تُنتج الشاي هي: اليابان،

والصين، والهند، وإندونيسيا، وسيلان، وفرموزا، أما أبرز الدول المستوردة للشاي فهي: الولايات المتحدة الأمريكية، وبريطانيا، وكندا، وروسيا، واستراليا، والبلاد العربية.

الشاي بالنعناع وانواعة وفوائدة شجيرة أوراقها دائِمَة الخضرة، تُستخدم منه الأوراق، وهو من أكثَر المَشروبات استِهلاكاً بعد الماء والقهوة، وموطنه الأصلي شرقي آسيا وأهمّ الدول المُنتجة له: الهند، والصين، وسيلان، وأندونيسيا، واليابان. يُزرع الشاي في ظروفٍ بيئيّة خاصّة؛ حيثُ تحتاج شجيرات الشاي إلى تربةٍ خصبة وطقس حار والكثير من الماء. أنواع الشاي يتكوّن الشاي من الزيوت الطيارة، ومادة الكافيين التي تُنشّط الدماغ والجهاز العصبي، وهذه المادّة جَعلت من الشاي مَشروباً مثاليّاً في أوقات الدراسة والعمل، وبإضافة بعض الأعشاب العطرية إلى الشاي تتعدّد نكهاته ويَطيب مَذاقه وتزداد فوائِده.

توجد أصناف مُتعدّدة للشاي ولكن أكثرها شهرة:

الشاي الأخضر: هو الشاي الذي ينتج من أوراق الشاي الخضراء مباشرةً، وله خاصيّة مُميّزة في تسريع عمليات حرق الدهون وتهدئة الأعصاب وإزالة التوتر والضغط اليومي.

الشاي الأسود: الذي تُقطف أوراقه، وتُترك لتتخمّر يوماً كاملاً، ومن ثمّ يُستخدم وباختلاف أوقات التخمير ينتج لون الشاي وتتغيّر نكهته.

طريقة عمل الشاي بالنعناع

يعدّ الشاي من أمتعِ المشروبات لدى الكثير من الناس، وتتعدد مذاقاته، ولا يتطلب تحضيره أكثر من (3-5) دقائق، ويختلف الناس في كيفية تناوله، فالبعض يرغبه حلواً، وآخرون يفضلونه مع الحليب، ويكتفي البعض به دون أيّ إضافات، ويمكن تحضير كوبٍ من الشاي بطريقة بسيطة،

وهي كما يلي:

نغلي مقدار كوب من الماء ونضعه في كوب. نضع كيس الشاي أو أوراق الشاي في الماء المغلي لتنقع قليلاً، دقيقة أو أكثر حسبَ الرغبة؛ حيث يفضّل البعض تناوله بلونٍ أسود غامق،

وآخرون بلونٍ فاتح ذهبيّ. نخرج كيس الشاي بعدما نحصل على اللون المناسب، ونحلّي الشاي بالسكر أو العسل. نضيف شيئاً من منكّهات الشاي لإضفاء مذاق ورائحة طيبة له،

ومن المنكهات:

النعناع، والقرفة، والميرمية والزنجبيل والليمون وغيرها بحسب الرغبة.

شاندوتشات الصباح

تتعدد اعدا الساندوتش عجحسب رغبه الاشخاص وحبهم للوجه ان تكون دسمه ام خفيفه

ولا كن سندوتشات الصباح غالبا ما تكون خفيفه الصنع وسهله وسريعه

من افضل حشوات الشاندوتشات صباحا

ساندوتش البيض بالجبن

ساندوتش الجبنة بالخبز التركي

ساندوتش المرتديلا والجبنة

ساندوتش الجبنة البيضاء بالخضروات الخيار والطماطم

عمل الشاي بالنعناع

المكونات

كوب من الماء. ظرف من الشاي الأسود أو ملعقة صغيرة من شاي الحل. مِلعقة من السكّر. القليل من أوراق النّعنَع الأخضَر.

طريقة التحضير

 يُغلى الماء جيّداً في صفّار كهربائي أو في صفّار على النار حتى يغلي. تُغسل أوراق النعناع الخَضراء جيداً. يُسكب الماء المَغلي في كوب،

ثمّ يُضاف ظرف الشاي له ويُغمّس بالماء عدّة مرات حتى الحصول على لون الشاي المرغوب مع وضع السكر حسب الرغبة وتقليبه حتى يذوب جيّداً، ثمّ إضافة أوراق النعناع للشاي، والانتِظار قَليلاً حتى يختمر الشاي ويأخذ طعم النعنع. يُذاب السكّر في الماء ثمّ يُترك على النار كي يَغلي جيّداً،

وعِندما يغلي الماء يُسكب في كوب وتوضع كلٌّ من أوراق النعناع والشاي في الكوب، ثمّ يُغطّى الشاي.

الشاي بالنعناع والتوت

المكوّنات

 خمسة مغلّفات من الشاي. لتر ونصف من الماء. اثنتا عشرة ورقة من النعناع. السكر، يضاف حسب الرغبة. عشرون حبة من التوت الأحمر.

طريقة التحضير

 يسخن الماء في إبريق معدني على النار حتى يغلي، ثمّ تُضاف له أوراق النعناع بعد غسلها جيداً، وتترك المكونات كي تغلي مدّة عشر دقائق حتى يتشرّب الماء نكهة النعناع. توضع أكياس الشاي ونصف كمية التوت في الإبريق، ويتم ترك المكوّنات حتى تغلي مدة عشر دقائق إضافية، لكن على نار هادئة. يُرفع الإبريق عن النار، ثمّ يسكب الشاي في أكواب التقديم ثمّ يوضع القليل من السكر في كلّ منها. يوزّع ما تبقى من حبات التوت في الكاسات، ثمّ تقدم ساخنة.

الشاي بالنعناع بالليمون المثلج

المكوّنات

 ربع كوب من عصير الليمون. مغلفان من الشاي الأسود. لتر من الماء المغلي. أربع ملاعق كبيرة من العسل، أو أكثر. اثنتا عشرة قطعة من مكعّبات الثلج.

طريقة التحضير

توضع مغلّفات الشاي في الماء المغلي، ثمّ يُترك الشاي حتى يبرد الماء تماماً، ويُفضّل ترك المزيج ساعة في درجة حرارة الغرفة، وساعتين في الثلاجة. يُذاب العسل في عصير الليمون عبر خلطهما بسرعة، ثمّ تتمّ إضافة المزيج إلى الشاي. وضع ثلاثة مكعّبات من الثلج في كل كوب، ثمّ سكب الشاي، وتقديمه.

طريقة عمل الشاي الفرط

طريقة الشاي التلقيمه

طريقة عمل الشاي البدوي

طريقة عمل الشاي المخدر

طريقة عمل الشاي الصعيدي

طريقة عمل الشاي الكويتي

طرق عمل الشاي بانواعه

طريقة عمل الشاى السعودى بالصور

عصير الليمون بالنعناع الطازج مشروب الصيف الرائع وطريقة عملة

الشاي بالنعناع

طريقة تحضير الشاي بالزنجبيل

من افضل المشروبات الساخنة والمفيدة للصحة العامة للجسم وتحضيره ليس بالشئ الصعب ،

مشروب الشاي بالزنجبيل الشهي والمفيد نقدمه اليكم مع طريقة تحضير الشاي بالزنجبيل مميزة .

معلومات عامّة عن الزّنجبيل
الزّنجبيل هو نبات يكثر وجوده في جنوب شرق آسيا، وفي جامايكا وغيرها

من المناطق الاستوائيّة. يستخدم جذر الزّنجبيل لأغراض الطهي،

ولأغراض الطبّ الصيني، ويعتبر الزّنجبيل أحد التوابل الطبيعيّة،

وهو معروف في جميع أنحاء العالم لرائحته النفّاذة، وطعمه اللاذع.

وقد استخدم الزّنجبيل بكثرة لأكثر من 2500 سنة كعلاج يدرج مع قائمة الأعشاب الطبيعيّة الصينيّة،

بالإضافة إلى أنّه عرف كأحد التّوابل في الأغذية، وكدواء مهمٍّ جدّاً لعلاج الكثير من الأمراض.

مقادير طريقة تحضير الشاي بالزنجبيل :
– زنجبيل مجروش
– زعفران
– سكر حسب الرغبة

طريقة تحضير الشاي بالزنجبيل :
– ضعي السكر والزنجبيل في ماء بكمية مناسبة واتركى الخليط بااكمل ليغلي على النار الهادئة .
– بعد ان يغلي جيدا صفيه من الزنجبيل واضيفي الزعفران ثم قدميه ساخن .
– يمكنك اضافة الليمون اذا شئت .

فوائد الزنجبيل :
طارد للغازات
ملطف للحرارة
مفيد لعلاج امراض الزكام
اضرار الزنجبيل :
عند تناوله بشكل مفرط يحدث هبوط وتسارع في نبضات القلب .

 

فوائد الزنجبيل العامّة
علاج اضطرابات المعدة؛ حيث إنّه يخفّف من تقلّصاتها.
حماية مستخدمه من الغثيان خصوصاً أثناء السّفر، وفي أوّل فترة من الحمل.
يعتبر مفيداً جدّاً في حالات الإسهال.
يعتبر الزّنجبيل مهمّاً في المساعدة على إيقاف الخلايا السرطانيّة من النموّ، والانتشار في جسم الإنسان.
يساعد الزّنجبيل على تخفيف أعراض الصّداع النصفي.
يستخدم في تقوية عضلات الإنسان.
يقوم الزّنجبيل بتخفيف آلام فقرات العمود الفقري؛ حيث إنّه ينعش الجسم، ويمنحه النّشاط، ويشفي الجسمم المصاب بالسموم.
يعدّ الزّنجبيل مفيداً في تخفيض درجة حرارة الجسم.
يعمل على توسيع الأوعية الدمويّة عند الإنسان.

Advertisement